• 22+ جيجاوات من

    الطاقة

    /media/15818/header_power.gif
  • 2.5 مليون متر مكعب

    المياه المحلاة يومياً

    /media/15819/header_water.gif

البيانات الصحافية

press-release-details-image

فيتنام تمنح أكوا باور وتايكوانج باور القابضة شهادة تسجيل الاستثمار لمشروع المحطة الحرارية نام دنه 1

الإثنين, يوليه 3 2017

دبي، 03 يوليو 2017: أصدرت «وزارة التخطيط والاستثمار» في فيتنام «شهادة تسجيل الاستثمار» لشركة «نام دنه فيرست باور القابضة،» التي يقع مقرها في سنغافورة، وهي مشروع استثماري مشترك أسسته شركة «أكوا باور» السعودية، وشركة «تايكوانج باور القابضة» الكورية الجنوبية، يهدف إلى تنفيذ مشروع محطة الطاقة الحرارية «نام دنه 1» باستطاعة 1200 ميجاواط في منطقة «هاي هاو» في مقاطعة «نام دنه» في فيتنام.

وأقيم احتفال بمناسبة منح شهادة تسجيل الاستثمار في مدينة نام دنه ضمن المقاطعة التي تحمل الاسم ذاته، بحضور ممثلين عن عدد من الإدارات الحكومية الفيتنامية، مثل وزارة التخطيط والاستثمار، ووزارة الصناعة والتجارة، ولجنة الشعب في نام دنه، وبنك الدولة الفيتنامي، وسفارة جمهورية كوريا، وعدد من مسؤولي الشركتين المستثمرتين. ويعد الحصول على شهادة تسجيل الاستثمار أحد أهم خطوات تأسيس المشروع وفقًا لاتفاقية الاستثمار الموقعة بين وزارة الصناعة والتجارة والشركتين المستثمرتين في يناير 2016.

وتقام محطة «نام دنه 1» لتوليد الطاقة الحرارية باستطاعة 1200 ميجاواط بناء على عقد لمدة 25 عامًا، بنظام البناء والتشغيل ونقل الملكية، وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع نحو 2.3 مليار دولار أمريكي. ويمول 25% منها من خلال بيع أسهم رعاة المشروع، أما بقية تمويل المشروع فستأتي من المؤسسات المالية الدولية. ويعتمد المشروع على الفحم المحلي من الانتراسيت الذي تنتجه مجموعة «فيناكومين» لاستخراج الفحم. وستربط المحطة الجديدة بالشبكة الوطنية في البلاد بتوتر 500 كيلوفولط لترفدها بكمية من الطاقة الكهربائية ستشتريها كاملة شركة كهرباء فيتنام.

ومن المخطط أن يقدم المشروع عند تشغيله قدرة تبلغ 7800 جيجاواط  في الساعة، ليسهم مساهمةً كبيرةً في تعزيز قدرة توليد الطاقة في الجزء الشمالي من فيتنام، ويلبي ذلك استراتيجية التنمية لقطاع الطاقة وفق الخطة الرئيسة السابعة لفيتنام. ويدعم الاستثمار في مشروع نام دنه 1 عدد من شركاء التمويل العالميين ويحقق ذلك هدف الحكومة في تلبية النمو المتوقع للطلب على الطاقة في البلاد بدءًا من العام 2020 وما بعده.

وقال بادي بادماناثان، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة أكوا باور «لا ريب أن منح شهادة تسجيل الاستثمار يعد خطوة مهمة في مسيرة تطوير هذا المشروع، إلا أنه العنصر الجوهري في تلك الخطوة أنه يدل على التزام الحكومة الفيتنامية بحماية مصالح المستثمرين الأجانب، وتشجيع مشاركة المستثمرين من القطاع الخاص في تطوير البنية التحتية في البلاد. ونتطلع إلى استكمال ترتيبات التمويل والبدء في بناء محطة توليد الكهرباء لنتمكن من المساهمة في تطوير فيتنام عبر توليد كهرباء عالية الاعتمادية وآمنة وبتكلفة اقتصادية.»

وقال راجيت ناندا، الرئيس التنفيذي للاستثمار في شركة أكوا باور «يؤكد احتفال اليوم على التزام أكوا باور بتقدم فيتنام. لقد وضعت الدولة خطة شاملة لتوليد الطاقة، يدعمها نظام قانوني واقتصادي متين يستقطب الاستثمارات العالمية الخاصة ويشجعها على الدخول في مشاريع البنية التحتية الحيوية. ونتطلع إلى رفد فيتنام بالطاقة الكافية لتلبية احتياجاتها على امتداد العقود المقبلة.»

ومن المقرر أن تبدأ أعمال تشييد المشروع في مطلع العام المقبل 2018، لنصل إلى الموعد المتوقع للتشغيل التجاري بعد 51 شهرًا للوحدة الأولى، و57 شهرًا لمرفق توليد الطاقة بدءًا من تاريخ انطلاق عمليات التشييد. وتبلغ مدة عقد البناء والتشغيل ونقل الملكية 25 سنة من تاريخ بدء التشغيل التجاري لمرفق الطاقة، وبعد ذلك، ستنتقل شركة المشروع ملكية مرفق الطاقة والأصول المتعلقة به إلى حكومة فيتنام.