10
نوفمبر
2021
|
09:17
Europe/Amsterdam

أكوا باور تعلن عن أولى نتائجها الفصلية كشركة عامة

ملخص

-   الشركة أكملت الاكتتاب العام الأولي وتم إدراجها في "تداول" بتاريخ 11 أكتوبر 2021

-   الدخل التشغيلي قبل الخسارة الناجمة عن انخفاض قيمة الأصول والتكاليف الأخرى يسجل 1,660 مليون ريال لمدة تسعة أشهر، محافظاً على ثباته مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي

-   إعادة التأكيد على هدف الحياد الكربوني التام 2050 من خلال بيع أحد الأصول التي تعمل بالنفط

-   إطلاق خطة حوافز للاكتتاب العام الخاص بالموظفين بتكلفة إجمالية قدرها 280 مليون ريال

[الرياض - المملكة العربية السعودية، 10 نوفمبر 2021] - أعلنت اليوم شركة أعمال المياه والطاقة الدولية ("أكوا باور" أو "الشركة")، المطور والمستثمر والمشغل الرائد لمحطات توليد الطاقة وتحلية المياه حول العالم، عن نتائجها للربع الثالث من العام الجاري 2021.

بلغ حجم الدخل التشغيلي قبل الخسارة الناجمة عن انخفاض قيمة الأصول والتكاليف الأخرى 1,660 مليون ريال لأول تسعة أشهر من العام 2021، محافظاً على ثباته مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي 2020. وقد حققت شركة "نوماك"، وهي شركة الصيانة والتشغيل المملوكة بالكامل من قبل "أكوا باور"، دخلاً تشغيلياً أعلى، ويعزى ذلك إلى بدء تشغيل المشاريع، أو تشغيل المشاريع لأول عام كامل لها في 2021 ، مثل محطة "الدور 2" المستقلة لإنتاج المياه والطاقة، ومشروع مجمع حصيان لإنتاج الطاقة بتقنية الفحم النظيف.

وخلال الأشهر التسعة الأولى من العام، أكملت ثلاثة مشاريع، وهي سدير وسيرداريا وريدستون، مرحلة الإقفال المالي لكل منها، وساهمت في ارتفاع الدخل التشغيلي لشركة أكوا باور لهذه الفترة، لكنه تأثر بفعل تغطية تكاليف خطة الحوافز طويلة الأجل للموظفين، وانخفاض الحصص في صافي نتائج حقوق الملكية للشركات المستثمر فيها بعد خصم الضرائب، ويرجع ذلك أساساً إلى الاستهلاك المتسارع لاثنين من الأصول العاملة بالنفط.

بلغ حجم صافي الربح العائد لمساهمي الشركة الأم للأشهر التسعة الأولى من العام 2021 420 مليون ريال، أي أقل بنسبة 51% عن نفس الفترة من العام 2020. ويعزى الانخفاض بشكل أساسي إلى انخفاض الدخل التشغيلي الثابت من خلال التكاليف المدفوعة لمرة واحدة بقيمة 280 مليون ريال في الربع الثالث، وتتعلق بتغطية خطة حوافز الاكتتاب العام، والتي تتكون من تقديم أسهم ومزايا نقدية للموظفين المؤهلين، بما يتماشى مع الطرح العام للاكتتاب للشركة، والرسوم الإضافية لانخفاض قيمة الأصول.

وتجلى التزام أكوا باور بتحقيق الحياد الكربوني التام بحلول العام 2050 بالدخول في اتفاقية لبيع أحد أصولها الأربعة في محفظة أصولها التي تعمل بالنفط. وتمثل هذه الصفقة أيضاً شهادة على التزام الشركة بمواصلة تصدر مسيرة التحول في قطاع الطاقة داخل موطنها الأصلي بالمملكة العربية السعودية وخارجها.

 بادي بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور
تظهر نتائجنا للربع الثالث من العام الجاري أننا نسير على الطريق الصحيح نحو تحقيق أهدافنا المالية للعام المالي 2021 التي تم تحديدها في نشرة الاكتتاب. ويوفر لنا هذا أساساً قوياً للنمو، باعتباره إحدى أولويتنا القصوى بعد إدراج أكوا باور التاريخي في السوق المالية السعودية، حيث تجاوز الاكتتاب في المجمل 250 ضعفاً. وبصفتنا شركة سعودية وكياناً وطنياً رائداً في مجالنا، فإننا نفخر بثقة مساهمينا في قدراتنا بأن نكون مصدر قوة يعود بالنفع على الناس في المملكة وحول العالم، كما أننا نرى فيها أعظم حافز ومصدر إلهام لنا. وسنحرص على الارتقاء إلى مستوى هذه الثقة من خلال مواصلتنا رحلة الابتكار والتميز في كافة عملياتنا، في الوقت الذي نواصل فيه الوفاء بمهمتنا المتمثلة في توفير الطاقة والمياه بمستويات موثوقة، وبتكلفة منخفضة للمجتمعات في جميع أنحاء العالم
بادي بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور

أبرز النقاط التشغيلية

اشتملت محفظة أكوا باور حتى 30 سبتمبر 2021 على 65 مشروعاً للطاقة و/ أو تحلية المياه في 13 دولة، بتكلفة تقديرية للمشاريع قدرها 252 مليار ريال (67 مليار دولار).

ويمكن إيجاز التطورات التشغيلية الرئيسية للفترة على النحو التالي:

-  وصول محطة سدير للطاقة الشمسية بنظام المنتج المستقل للطاقة بقدرة إنتاجية 1,500 ميجاواط إلى مرحلة الإغلاق المالي في يوليو، حيث تمتلك أكوا باور 35% من الأسهم، بموجب شراكة مع صندوق الاستثمارات العامة وأرامكو السعودية اللذين يمتلكان 35% و 30% من المشروع على التوالي.

-  تكليف الشركة بإنجاز المرحلة الأولى بقدرة إنتاجية قدرها 300 ميجاواط من إجمالي 900 ميجاوات لمشروع "شعاع للطاقة 3 " في يوليو. ويمثل هذا المشروع المرحلة الخامسة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية في دبي، وحققت المرحلة الأولى إمكانات إنتاجية تجارية كاملة في أقل من 12 شهراً.

-  توقيع اتفاقيات الاستحواذ على الأصول وتمويل المشروع بقيمة 45 مليار ريال (12 مليار دولار) لمحطة توليد الكهرباء ذات الدورة المتكاملة لمجمّع جازان للتغويز وإنتاج الطاقة، والتي تعد أكبر اتفاقية من نوعها في تاريخ أكوا باور. وسيزود المشروع مصفاة جازان التابعة لشركة أرامكو، بالكهرباء والغاز والطاقة والبخار والهيدروجين والخدمات الأخرى، وذلك بموجب عقد مدته 25 عاماً مع أرامكو. ومن المتوقع أن تكون مساهماً مهماً في النتائج المالية لشركة "أكوا باور" في العام القادم 2022.

-  بيع حصة تبلغ 32% في مشروع الشقيق المستقل لإنتاج المياه والكهرباء الذي يعمل بالنفط، بما في ذلك بيع حصة مماثلة بنسبة 32% في عقد التشغيل والصيانة لشركة "نوماك". وجاءت هذه الخطوة دعماً لاستراتيجية إعادة تدوير رأس المال التي تنتهجها "أكوا باور"، في إطار خطتها الرامية للوصول إلى مستوى الحياد الكربوني التام.

-  ترسية اتفاقية شراء الطاقة لمحطة لتوليد الطاقة بالرياح بنظام المنتج المستقل للطاقة بقدرة إنتاجية قدرها 1,100 ميجاواط من قبل مجلس الوزراء في الحكومة المصرية.

وتتوفر البيانات المالية الفصلية المراجعة للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2021، مع مناقشة الإدارة المصاحبة، وتحليل النتائج المالية في قسم علاقات المستثمرين على موقع أكوا باور الإلكتروني، http://acwapower.com/en/investor-relations/. وستعقد الشركة مؤتمراً افتراضياً مع المستثمرين في 11 نوفمبر 2021 في تمام الساعة 16:00 بتوقيت المملكة، وستكون التفاصيل المتعلقة به متاحة أيضاً على الموقع الإلكتروني أعلاه.