01
نوفمبر
2018
|
00:06
Europe/Amsterdam

"أكوا باور" توقع اتفاقية شراء طاقة مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء لبناء محطة غازية بالدورة المركبة لإنتاج 2300 ميجاواط

بحضور معالي المهندس مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء المصرى، ومعالي الدكتور المهندس محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة بجمهورية مصر العربية، ومعالي السفير أسامة نقلي، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية، ومحمد بن عبدالله أبونيان ، رئيس مجلس إدارة شركة "أكوا باور"، ولفيف من القيادات والمسؤولين التنفيذيين، وقع تحالف بقيادة "أكوا باور" اتفاقية شراء طاقة مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء لتطوير وبناء وتشغيل محطة غازية بالدورة مركبة بقدرة إنتاجية تصل إلى 2300 ميجاواط، وذلك بمقر رئاسة مجلس الوزراء بالعاصمة المصرية القاهرة.

يقع المشروع، الذي تبلغ تكلفته الاستثمارية 2.3 مليار دولار، بمحافظة الأقصر، ومن المتوقع أن يتم تشغيل المرحلة الأولى من المشروع في صيف 2022، على أن يبدأ التشغيل التجاري الكامل للمحطة في صيف 2023.

وتعمل اتفاقية شراء الطاقة المبرمة بنظام بناء/ تمليك/ تشغيل لمدة 25 عاماً، وسيساهم المشروع في تلبية الطلب المتزايد على الكهرباء في مصر خلال السنوات القادمة، خاصة في منطقة صعيد مصر.

وتعليقاً على توقيع الاتفاقية، قال بادي بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة "أكوا باور": "يمثل توقيع اتفاقية شراء الطاقة اليوم خطوة مهمة في تطوير المشروع، والأهم من ذلك أنه يدل على التزام الحكومة المصرية بتشجيع مشاركة المستثمرين من القطاع الخاص في تطوير مشاريع البنية التحتية في مصر. ونتطلع إلى استكمال ترتيبات التمويل والبدء في بناء محطة الطاقة الكهربائية لتمكيننا من الإسهام في تطوير قطاع الطاقة الكهربائية بمصر من خلال توفير الكهرباء بموثوقية وأمان وفعالية وبتكلفة اقتصادية منخفضة."

من جانبه، قال راجيت ناندا، الرئيس التنفيذي للاستثمار في "أكوا باور": "لقد كانت مصر دائمًا ضمن استراتيجية شركة "أكوا باور" الاستثمارية. ويأتي توقيع اتفاقية اليوم لتأكيد التزام "أكوا باور" تجاه قطاع الطاقة بمصر. ويتمتع المشروع بأهمية بالغة، حيث أنه يمثل أحد أعلى الاستثمارات الأجنبية المباشرة من حيث القيمة في مشاريع البنية التحتية في مصر. ونتطلع إلى العمل مع المؤسسات المالية الدولية مثل المؤسسات المالية للتنمية ومؤسسات تمويل الصادرات، وكذلك البنوك التجارية لتوفير التمويل المطلوب للمشروع".

ويشمل التحالف، إلى جانب شركة "أكوا باور" ، المجموعة المصرية حسن علام ، وهي من أكثر الشركات المحلية الأكثر شهرة في القطاع بمصر، ما يعكس التزام الشركة وإيمانها بالاستثمار في السوق المصرية.

وتتابع "أكوا باور" أيضاً عدداً من الفرص لتعزيز وجودها ودعمها للسوق المصرية، منها مشاريع توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية الكهروضوئية بسعة إنتاجية 200 ميجاواط في كوم أمبو، وكذلك محطة طاقة الرياح بقدرة تبلغ 500 ميجاوا ، بالإضافة إلى 3 مشاريع للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة إنتاجية تصل إلى 165.5 ميجاواط تعمل شركة "أكوا باور" على إنشائها في منطقة بنبان بمحافظة أسوان.