16
مارس
2022
|
13:28
Europe/Amsterdam

"أكوا باور" السعودية تعلن عن النتائج المالية للعام 2021

ملخص
  • الإعلان عن النتائج المالية الكاملة بعد نجاح الاكتتاب العام الأولي وإدراج الشركة في السوق المالية السعودية (تداول) عام 2021
  •  زيادة الإيرادات التشغيلية قبل احتساب خسائر انخفاض القيمة والمصروفات الأخرى بنسبة 12.5% ونمو التدفقات النقدية التشغيلية للشركة الأم بنسبة 51.4% 
  •  رفع مجلس الإدارة توصية بتوزيع أرباح نقدية إجمالية بقيمة 560 مليون ريال سعودي للعام 2021،  للمساهمين في الجمعية العمومية العادية المقرّر عقدها في مايو 2022 للموافقة

المملكة العربية السعودية، الرياض، 16 مارس 2022م: أعلنت اليومَ شركة أعمال المياه والطاقة الدولية "أكوا باور" أو "الشركة"، المطور الرائد والمستثمر والمشغل لمحطات تحلية المياه وتوليد الطاقة والهيدروجين الأخضر حول العالم، عن نتائجها المالية الكاملة للعام 2021 والتي تعكس الأداء التشغيلي والمالي القوي، بما يلبي توقعات الشركة.

محمد أبونيان، رئيس مجلس إدارة شركة أكوا باور

بصفتنا شركة سعودية تفخر بمساعيها الهادفة إلى قيادة جهود تحوّل الطاقة على مستوى العالم، يسرّنا أن نعلن عن نتائجنا المالية السنوية الأولى للعام 2021 للمستثمرين في الشركة، وذلك بعد الاكتتاب العام الأولي الناجح في أكتوبر الماضي. ويعكس الأداء التشغيلي العالي للشركة ونتائجها المالية القوية في العام 2021 ثقة مساهمينا الرئيسين، ومنهم صندوق الاستثمارات العامة وشركائنا والمساهمين ، في نموذج عملنا المتنوع والمعزّز ومسيرتنا الحافلة بالنجاحات عبر الفوز بمشاريع واسعة النطاق في مختلف القطاعات، بما في ذلك الهيدروجين الأخضر، وتنفيذها على أكمل وجه. وبالطبع، تسهم مشاريعنا الإنمائية المقرّرة في تمكيننا من مواصلة تحقيق عوائد قوية ومستدامة لمختلف الشركاء

محمد أبونيان، رئيس مجلس إدارة شركة أكوا باور

وأضاف أبونيان قائلاً: "تستند أعمالنا في "أكوا باور" إلى الرؤية الطموحة لقيادتنا الرشيدة في المملكة العربية السعودية، والتي نواصل من خلالها مسيرتنا نحو بناء مستقبل قائم على الطاقة النظيفة والخضراء في المملكة لنسهم في دعم جهود الدول الهادفة إلى تنويع مصادر الطاقة لديها، وصولاً إلى توليد الطاقة وتحلية المياه من مصادر الطاقة المتجددة والصديقة للبيئة".

وقد حققت "أكوا باور" إيرادات تشغيلية قبل احتساب خسائر انخفاض القيمة والمصروفات الأخرى، وهو مؤشر رئيسي على الأداء المالي للشركة، بقيمة 2,193 مليار ريال سعودي أي بزيادة نسبتها 12.5% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2020. وتُعزى هذه الزيادة بشكل رئيسي إلى ارتفاع رسوم خدمات إدارة أعمال التطوير والبناء الناجمة عن المشاريع التي حققت الإغلاق المالي، بالإضافة إلى ارتفاع إيرادات التشغيل والصيانة المرتبطة بالمشاريع التي بلغت مرحلة التشغيل الفعلي وباشرت توليد الايرادات .

 بادي بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور

بعد الاكتتاب العام الأولي الذي أنجزناه بنجاح وإصدار المرحلة الأولى من الصكوك والعديد من عمليات إعادة تدوير رأس المال، بما في ذلك إعادة تمويل المرافق المخصّصة لتمويل المشاريع والتقدم الملحوظ الذي أحرزناه على صعيد إزالة الكربون من عملياتنا، بما في ذلك إضافة خمسة مشاريع جديدة واسعة النطاق للطاقة المتجددة إلى محفظة أصولنا في مرحلة التطوير المتقدم، شكل العام المنصرم 2021 نقطة تحوّل جديدة في تاريخ "أكوا باور". وبفضل إدراج أسهمنا في السوق المالية السعودية (تداول)، يمكن اليومَ لقاعدة جديدة ومتنوّعة وواسعة النطاق من المساهمين الاستفادة من نتائجنا المميزة والتي تأتي تأكيداً على التزامنا بقيادة المساعي الهادفة إلى تحقيق التحوّل المستدام الذي يحتاج إليه العالم اليوم أكثر من أيّ وقت مضى

بادي بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور

وأضاف بادماناثان قائلاً: "يُعدّ هذا الأداء الملحوظ خير دليل على ما يملكه فريق عملنا الذي يضمّ أكثر من 3,500 موظف من شغف للعمل ومهارات عالية وروح ريادية. ويسهم هذا الالتزام المشترك بتوفير الطاقة والمياه لملايين الأشخاص يومياً بشكل موثوق وبمسؤولية عالية وتكلفة منخفضة في دعم مهمة الشركة المتمثلة في توفير الخدمات الحيوية والضرورية لا لدفع عجلة التنمية الاقتصادية وضمان الرخاء الاجتماعي فحسب، بل أيضاً لتأمين ظروف العيش الأساسية".

المراحل الأساسية لإنجاز المشاريع

ساهمت المرونة التي تمتعت بها "أكوا باور" خلال جائحة كوفيد-19 وما ترافق معها من تحديات ووقف مفاجئ للأعمال، فضلاً عن النظرة المستقبلية الثاقبة للشركة واستراتيجيتها الواضحة لتطوير وتنفيذ المشاريع، في لعب دور إيجابي في إنجاز العديد من المراحل الرئيسية على مستوى تنفيذ المشاريع وتحقيق الزيادة الملحوظة والمستمرة في دخل "أكوا باور" وتدفقاتها النقدية. وخلال العام 2021، نجحت الشركة في تحقيق الإغلاق المالي لخمسة مشاريع في المملكة العربية السعودية وجنوب أفريقيا وأوزبكستان، بما في ذلك تسهيلات الديون بقيمة 1.3 مليار دولار أميركي لمشروع شركة "البحر الأحمر للتطوير" متعدد المرافق الذي ما زال قيد الإنشاء تحقيقاً للرؤية السعودية الثاقبة في ما يتعلق بتنمية السياحة المتجددة. ففي "نيوم"، حقق مشروع الهيدروجين الأخضر ذو النطاق الواسع الذي تنفذه "أكوا باور" بالشراكة مع "إير بروداكتس" و"نيوم" تقدماً ملحوظاً وثابتاً. وقد أطلقت الشركة عشرة مشاريع كان من المقرّر البدء في تنفيذها أو إطلاق عملياتها التجارية خلال العام 2021 أيضاً. وتجدر الإشارة إلى أنّ أحد هذه المشاريع، وهو محطة "رابغ 3" المستقلة لتحلية المياه والتي تمّ البدء في تشغيلها مطلع العام الجاري، سجل رقماً قياسياً في موسوعة غينيس للأرقام القياسية لكونه "أكبر محطة تحلية مياه بتقنية التناضح العكسي في العالم" بدأت فعلياً في تنفيذ عملياتها التجارية.

وتابع بادماناثان قائلاً: "بينما واصلت مختلف المجتمعات واقتصادات الدول على مستوى العالم مواجهة آثار جائحة كوفيد-19 ومحاولة التكيّف مع الاضطرابات والتغيرات المفاجئة في سلسلة التوريد العالمية، تابعنا في "أكوا باور" التركيز على نموذج العمل الأساسي القائم على التطوير والاستثمار والتشغيل والتحسين، وهو نموذج يعكس فعاليته في الأرباح المحققة والتدفقات النقدية من العمليات المنجزة في مختلف مراحل المشاريع على مستوى الشركة الأم. وبفضل الإغلاق المالي لخمسة مشاريع وبلوغ عشرة مشاريع أخرى مرحلة التشغيل الفعلي، ساهمت عملياتنا المدعومة بالتمويل من الاكتتاب العام الأولي وإصدار الصكوك في تعزيز مركزنا المالي، بما يتوافق مع التوجّه العام لإدارة الشركة".

زيادة الأرباح الصافية المعدلة بنسبة 3.1%

شهدت الأرباح الصافية المعدلة لحاملي أسهم الشركة الأم، والتي تحدّ من تأثير المعاملات غير الروتينية أو غير التشغيلية على أرباح حاملي أسهم الشركة الأم والمقدّرة في بيان الربح أو الخسارة الموحد للشركة، زيادة بنسبة 3.1% مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق لتبلغ 1,194 مليون ريال في العام 2021. أما التعديلات الرئيسية في الأرباح الصافية الموحدة للمساهمين في الشركة والتي انخفضت بنسبة 14% لتصل إلى 759 مليون ريال، فكانت عبارة عن مكافآت للموظفين تمّ توزيعها لمرة واحدة بعد الاكتتاب العام وتكاليف برنامج الحوافز وخسائر انخفاض قيمة اثنين من الأصول ومخصّصات الزكاة والضريبة على تقييمات العام السابق. وكانت الشركة قد أفصحت مسبقاً عن مكافآت ما بعد الاكتتاب العام وبرنامج الحوافز في نشرة الاكتتاب ولاحقاً خلال الاجتماع الافتراضي للإعلان عن الأرباح التي حققتها الشركة خلال تسعة أشهر في العام 2021.

وقد  جمعت "أكوا باور" 4.8 مليارات ريال من الطرح العام قبل اقتطاع تكاليف معاملات الاكتتاب العام و2.8 مليار ريال من إصدار الصكوك الافتتاحية في المملكة العربية السعودية. وبفضل التدفقات النقدية التشغيلية القوية للشركة الأم والتي بلغت 1.6 مليار ريال، وهي زيادة بنسبة 51.4% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، استخدمت الشركة جزءاً من هذه الأموال النقدية لتمويل بعض استثماراتها وتوزيع أرباح نقدية بقيمة 800 مليون ريال كان قد تمّ الإعلان عنها في العام 2020 وخدمة دين الشركات. وبلغت الموجودات النقدية على مستوى الشركة الأم في نهاية الفترة 4.5 مليارات ريال.

كاشف رانا، المدير المالي والرئيس التنفيذي المؤقت لإدارة المحافظ في شركة أكوا باور

استشرافاً للمستقبل، نملك قاعدة تدفقات نقدية قوية ومتنوعة في ظلّ توقع نمو ثابت بفضل قائمة المشاريع المقررة لتوليد الطاقة وتحلية المياه، فضلاً عن سوق الهيدروجين الواسع الذي تستطيع "أكوا باور" أن تحقق من خلاله نمواً ملحوظاً خلال السنوات المقبلة. وبتحقيق ذلك، سنواصل التركيز على تطوير محفظة مشاريعنا منخفضة الكربون التي تتجاوز حالياً 80% من أعمالنا الإجمالية، لمواجهة تحديات التغير المناخي الأكثر إلحاحاً في عصرنا هذا. ونحرص كذلك على التعاون مع شركائنا لإيجاد أنسب الحلول للمشاريع التي يُستخدم فيها الكربون بنسبة عالية، في ظلّ سعينا الدؤوب إلى تنفيذ المشاريع القائمة على مصادر الطاقة المتجددة في الأسواق التي نقدم فيها الخدمات اليوم وتلك التي نطمح إلى التوسّع فيها مستقبلاً. ومن شأن ذلك أن يضمن نمو أعمالنا بما يتماشى مع الوعود التي قطعتها مختلف الدول لمواجهة آثار التغير المناخي

كاشف رانا، المدير المالي والرئيس التنفيذي المؤقت لإدارة المحافظ في شركة أكوا باور

وأضاف رانا قائلاً: "نؤكد التزامنا المستمرّ بمواصلة تنمية أعمالنا بوعي تامّ لأهمية الحفاظ على البيئة وتطبيق الممارسات البيئية المستدامة وتعزيز المسؤولية الاجتماعية والحوكمة الرشيدة ودمجها بثقافتنا المؤسسية، بما يسهم في تحقيق القيمة القصوى لأصولنا وتعزيز قدرتنا على التوسّع في الأسواق التي تشهد معدلات نمو مرتفعة".

أبرز الإنجازات التشغيلية

ضمّت محفظة "أكوا باور" حتى 31 ديسمبر 2021م إجمالي 64 مشروعاً قيد التشغيل والبناء أو التطوير المتقدم في 12 دولة حول العالم. وتبلغ التكلفة الاستثمارية الإجمالية لهذه المشاريع مجتمعةً 251.7 مليار ريال وتملك القدرة على توليد 42.7 جيجاواط من الكهرباء وإنتاج 6.4 مليون متر مكعب من المياه المحلاة يومياً.

وتشمل أبرز الإنجازات التشغيلية في العام 2021م ما يلي:

-  دخول خمسة مشاريع جديدة للطاقة المتجددة مرحلة التطوير المتقدم على نطاق واسع في كلّ من المملكة العربية السعودية ومصر وأوزبكستان. ويشمل ذلك محطة الشعيبة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة إنتاجية تبلغ 600 ميجاواط، ومحطة القريات للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة إنتاجية تبلغ 200 ميجاواط في المملكة، ومحطة مستقلة لتوليد طاقة الرياح بقدرة 1,150 ميجاواط في مصر، ومحطة "نوكوس" المستقلة لتوليد طاقة الرياح بقدرة 100 ميجاواط، ومحطة كاراكالباكستان لتوليد طاقة الرياح بقدرة 1,500 ميجاواط في أوزبكستان. ويسهم كل ذلك في زيادة السعة الإجمالية التراكمية لتوليد الطاقة بقدرة 3,500 ميجاواط ضمن محفظة مشاريع "أكوا باور" قيد التشغيل والتشييد والتطوير المتقدم حالياً، بما يعزز القدرة على توليد الطاقة عبر المصادر المتجددة لتصل  إلى 14.7 جيجاواط.

-  الإغلاق المالي بنجاح لخمسة مشاريع هي محطة سدير للطاقة الشمسية الكهروضوئية بنظام المنتج المستقلّ وبقدرة إنتاجية تبلغ 1,500 جيجاواط، ومحطة جازان لتوليد الطاقة بتقنية دورة التغويز المركبة والمتكاملة، ومشروع شركة "البحر الأحمر للتطوير" في المملكة العربية السعودية، ومشروع محطة ريدستون للطاقة الشمسية المركزة 100 ميجاواط من الكهرباء في جنوب أفريقيا، ومحطة سيرداريا لتوليد الطاقة بدورة الغاز المركبة بقدرة 1,500 ميجاواط في أوزبكستان.

-  البدء بمرحلة التشغيل الأولي أو التشغيل الفعلي لعشرة مشاريع، بما فيها محطة "الدور 2" المستقلة لإنتاج المياه والطاقة في البحرين، ومحطة صلالة المستقلة لتحلية المياه، ومحطة "عبري 2" للطاقة الشمسية الكهروضوئية في سلطنة عُمان، والمرحلة الخامسة في مجمّع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية ) إنتاج الطاقة الشمسية الكهروضوئية (، ومشروع محطة حصيان المستقلة لإنتاج الطاقة الشمسية الكهروضوئية، ومحطة أم القيوين المستقلة لإنتاج الطاقة الشمسية الكهروضوئية، ومحطة نور  للطاقة 1 في دولة الإمارات العربية المتحدة (المرحلة الاولى – خلايا الكهروضوئية)، ومحطة جازان لتوليد الطاقة بتقنية دورة التغويز المركبة والمتكاملة، ومحطة "رابغ 3" المستقلة لتحلية المياه في المملكة.

-   بيع 32% من أسهم شركة الشقيق للمياه والكهرباء، وهي أحد الأصول التي تعمل بالنفط، والتي ستسهم في إلغاء ما يقارب 1.6 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً ضمن محفظة مشاريع "أكوا باور". وتشمل الصفقة بيع حصة 32% من عقد التشغيل والصيانة الذي تديره حالياً الشركة الوطنية الأولى للتشغيل والصيانة "نوماك"، إحدى الشركات التابعة بالكامل لشركة "أكوا باور". وتعد عملية البيع جزءاً من استراتيجية الشركة لإعادة تدوير رأس المال وتسهم في دعم جهودها الهادفة إلى تحقيق الحياد المناخي بحلول العام 2050.

-  في فبراير 2022، أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن تحويل عمليات تشغيل محطة حصيان المستقلة لإنتاج الطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة إنتاجية تبلغ 2,400 ميجاواط في دبي بدولة الإمارات من الوقود الأساسي أي الفحم النظيف إلى الغاز الطبيعي. وانطلاقاً من توافق هذا المشروع مع استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية دبي لتحقيق الحياد الكربوني بهدف إنتاج 100% من الطاقة عبر استخدام مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2050، تواصل هذه الخطوة الإسهام في دعم أمن إمدادات الطاقة في دبي من خلال تنويع مصادر الطاقة. وسوف يسهم هذا المشروع الهادف إلى تشغيل العمليات بواسطة الغاز الطبيعي عوضاً عن الفحم في تفادي ما يقارب 30 مليون طناً من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بحلول العام 2030.

تتوفر البيانات المالية المراجعة للعام 2021، كما في الفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2021م، بالإضافة إلى مناقشة فريق الإدارة وتحليل النتائج المالية في قسم علاقات المستثمرين على موقع "أكوا باور" الإلكترونيhttp://acwapower.com/en/investor-relations/ . وستعقد الشركة مؤتمراً افتراضياً مع المستثمرين في 17 مارس 2022 م في تمام الساعة 15:30 بتوقيت المملكة، علماً أنّ كافة التفاصيل المرتبطة بهذا المؤتمر متوفرة أيضاً عبر الموقع الإلكتروني المُشار إليه أعلاه.